الأخبار

استيراد مجموعات أجزاء السيارات (SKD): الجمارك تشرع في تطبيق الحصص

وجهت المديرية العامة للجمارك الجزائرية إرسالية لمصالحها تطالبهم فيها بالشروع في تطبيق تخفيض استيراد القطع الموجهة للصناعة التركيبية للسيارات (SKD)، من خلال الحد من حصص استيرادها، مثلما قررته الحكومة مؤخرا.

وفي هذه الإرسالية التي تحصلت و.أ.ج على نسخة منها، أوضحت المديرية العامة للجمارك أن وزارة الصناعة والمناجم هي التي قامت في إطار اجراءات الحماية التي قررتها الحكومة من أجل تخفيض فاتورة استيراد القطع الموجهة للصناعة التركيبية للسيارات (SKD)، بتبليغها بالحصص الممنوحة خلال سنة 2019 لأربع مصنعي سيارات، كان المجلس الوطني للاستثمار قد وافق على مشاريعهم وبرامج إنتاجهم (النماذج).

وفي هذا الصدد، توضح الوثيقة المؤرخة في 30 ماي الماضي، أن القيمة الممنوحة لشركة رونو الجزائر لهذه السنة تقدر بـ 660 مليون دولار، توجه 50 في المائة منها للمركبات ذات الاسطوانة التي تقل عن 2.000 سنتمتر مكعب. وبخصوص النماذج المعتمدة لهذا المتعامل الفرنسي- الجزائري، تذكر الوثيقة نماذج رونو سامبول، كليو 4 وداسيا سانديرو ستاب واي.

في حين تم تسقيف القيمة الممنوحة لشركة طحكوت للتصنيع بـ 360 مليون دولار، تخصص 50 في المائة منها للمركبات ذات الأسطوانة التي تقل عن 2000 سنتمتر مكعب. وتتمثل نماذج الشركة التي وافق عليها المجلس الوطني للاستثمار في كل من هيونداي توكسون، سانتاريم، أكسنت أر بي، سوناتا، إي 10، إي 20 وكريتا.

أما فيما يتعلق بالقيمة المخصصة لشركة سوفاك للإنتاج، فقد تم تسقيفه بـ 600 مليون دولار على أن تخصص 50 في المائة منها للمركبات ذات الأسطوانة التي لا تعلو عن 2000 سنتمتر مكعب. وتمثلت نماذج المصنع الجزائري-الألماني المعتمدة في كادي، غولف، سكودا أوكتافيا وسيات إيبيزا.

بينما قدرت القيمة الممنوحة لشركة غلوفيز (كيا) بـ 380 مليون دولار، حيث تخصص 50 في المائة منها للمركبات التي تعمل بأسطوانة تقل عن 2000 سنتمتر مكعب. وقد صادق المجلس على ثلاثة نماذج لصالح المصنع الجزائري-الكوري، وهي كيا ريو، سيراتو وبيكانتو.

المصدر: و.أ.ج

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك