الأخبار

ترامواي الجزائر: خسائر بقيمة 240 مليون دج سنويا نتيجة التهرب من الدفع

قدرت مؤسسة مترو الجزائر (EMA) الخسائر المالية الناجمة عن التهرب من الدفع في ترامواي الجزائر بـ 240 مليون دج سنويا، حسب ما أوضحه مدير الاستغلال بالمؤسسة، السيد علي العولمي في حوار مع و.أ.ج.

وقال السيد العولمي في هذا الخصوص "يتم حاليا نشر 120 عون رقابة على خط الترامواي رويسو -درقانة (23 كم). هم يعملون بالتناوب، و لكن الغش لا يزال قائما. يوجد مستعملون للترامواي من مختلف الشرائح يستقلون هذه الوسيلة دون أن يدفعوا ثمن تذاكرهم".

حسب السيد عولمي، فإن هذه الخسائر تعادل 40 بالمائة من المداخيل السنوية لترامواي الجزائر، بينما تمثل 6 بالمائة فقط من المداخيل بالنسبة لترامواي وهران و 3 بالمائة بالنسبة لترامواي قسنطينة.

و بالإضافة إلى أعوان الرقابة المجندين، أشار ذات المسؤول إلى أن هذه المهمة تظل "صعبة" و "معقدة" رغم توزيع الوسائل المادية الضرورية لمكافحة الغش في الجزائر العاصمة عكس المترو الذي تنعدم فيه أشكال الغش لوجود تدابير صارمة عند الدخول والانتشار الدائم لعناصر الشرطة.

و من أجل القضاء على هذه الممارسات لاسيما مع تزايد استخدام ترامواي الجزائر تعمل مؤسسة مترو الجزائر على تطبيق إجراءات لمواجهة الغشاشين.

و عليه من المعتزم وضع حواجز عند مداخل محطات الترامواي، خاصة ذات الاستخدام الكثيف، مع تواجد عون رقابة في نقاط الولوج المقفلة مثل ما هو معمول به في ترامواي الدار البيضاء واسطنبول حيث تبقى نسبة الغش منخفضة جدا بفضل هذا النظام.

أضرار بسكك الترامواي نتيجة تهور سائقي السيارات


تكلف فاتورة إعادة تهيئة سكك الترامواي المتضررة نتيجة تهور سائقي السيارات مؤسسة مترو الجزائر مبالغ مرتفعة، حسب السيد العولمي، الذي ذكر في هذا السياق الحوادث في مفترقات الطرق و كذا التوقف العشوائي للسيارات على أرضيات ترامواي الجزائر وكذا قسنطينة و وهران.

و قال في هذا الخصوص " كانت الحوادث تتكرر كثيرا خلال السنوات الأولى من بدء استغلال الترامواي. حاليا تم التحكم في هذه الوضعية رغم أن عدد الحوادث يظل معتبرا".

و أضاف بأن ترامواي وهران يشهد أكبر عدد من الحوادث منذ دخوله الخدمة في 2013 حيث يتم تسجيل خمسة حوادث أسبوعيا.

أما بالنسبة لترامواي الجزائر فقد تراجع عدد الحوادث من 6 حوادث أسبوعيا في 2011 إلى حادثين منذ 2015.

إطلاق البطاقة المغناطيسية ابتداء من ماي 2017


بعد استحداث تذاكر السفر المشتركة التي تسمح بركوب المترو و الترامواي باستعمال تذكرة واحدة منذ أكتوبر الماضي، تعتزم مؤسسة مترو الجزائر لإطلاق منتوج جديد ابتداء من 2 ماي المقبل حسب السيد العولمي.

و يتعلق الأمر ببطاقة مغناطيسية مشتركة (صالحة للمترو و الترامواي) تكون على شكل اشتراكات أسبوعية، شهرية، فصلية، نصف سنوية و حتى سنوية.

و فيما يتعلق بتقييم حركة المسافرين، أوضح السيد عولمي بأنه قد تم نقل 16.6 مليون مسافر عبر ترامواي الجزائر في 2016 (+15 بالمائة مقارنة بـ 2015) و 30 مليون مسافر في مترو الجزائر، و قرابة 10.7 مليون مسافر في ترامواي وهران و 7 ملايين مسافر في ترامواي قسنطينة.

و.أ.ج

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك