عالم السيارات و الدراجات

صناعة ميكانيكية: المجموعة الإيطالية جي أن موتو ترغب في الاستثمار في قطع الغيار في الجزائر

أفاد ممثلون عن الشركة الإيطالية "جي أن موتو" (GN Moto)، يوم الأربعاء بالجزائر، أنه قد تم إيداع ملف من أجل إطلاق استثمار في الجزائر يقوم بالإنتاج المحلي لبعض المكونات وقطع الغيار الاستهلاكية في مجال الميكانيك.

وخلال زيارة قام بها السفير الايطالي، باسكواتي فيرارا، يوم الأربعاء بالجزائر، إلى مقرات شركة "جي أن موتو"، أكد ممثلون عن مجمع بياجيو (Piaggio) أن الشركة ذات المسؤولية المحدودة (Sarl) قد أودعت سنة 2016 ملفا لدى السلطات الجزائرية من أجل القيام باستثمار لإنتاج بعض المكونات وقطع الغيار الاستهلاكية على غرار مصافي الزيوت، صفائح المكابح... الخ، "إلا أن الحصول على الاعتماد قد تأخر".

وأوضحت السيدة فيريرو غرازييلا، مسيرة جي أن موتو، أن " شركة جي أن موتو التي استثمرت كثيرا في إطار هذا النشاط عبر إقامة ورشات، مكاتب وقاعات عرض، تسعى اليوم لإطلاق استثمار في الجزائر تتراوح قيمته بين اثنان (2) و ثلاثة (3) ملايين أورو". وقد أشارت السيدة غرازييلا إلى أن الشركة قد أودعت ملفا يلبي متطلبات دفتر الشروط المنظم لهذا النشاط.

تتواجد جي أن موتو في الجزائر منذ العام 2005، وهي عبارة عن شركة استيراد متخصصة في مجال الدراجات النارية، السكوتر وقطع الغيار الإيطالية. تقوم بعرض عدد من موديلات الدراجات النارية والسكوتر من المجموعة الإيطالية بياجيو، على غرار أبريليا، موتو غوتزي وفيسبا. وكانت الشركة قد وضعت في خدمة المديرية العامة للأمن الوطني و بريد الجزائر أزيد من 2000 سكوتر منها MP3 ذات ثلاث عجلات لعناصر الأمن الوطني و ذات عجلتين لموظفي بريد الجزائر.

من جانبه، أشاد السفير الإيطالي بالجزائر بجودة منتوجات مجمع بياجيو، التي يرى أنها "تعكس المستوى التكنولوجي العالي الذي وصلت إليه الصناعة الإيطالية في مجال السيارات والدراجات. وفي رده على سؤال على هامش زيارته لمقرات جي أن موتو، حول الإجراءات المتخذة من طرف الجزائر لضبط سوق التجارة الخارجية، أشار السفير الإيطالي بالجزائر قائلا: " نحن مع تشجيع حرية المبادلات. أتمنى أن الأمر يتعلق بإجراءات مؤقتة فقط".

و.أ.ج
قسم التحرير
فريق متخصص في عالم السيارات و كل ما يتعلق بها من أخبار محلية و عالمية .

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك