الأخبار

Kinetic seat concept: المقعد المستقبلي من تصميم لكزس

سوف تكشف لكزس عن Kinetic seat concept، المقعد المستقبلي، بمناسبة مونديال باريس شهر أكتوبر المقبل، المتميز ببنية شبكية تعيد تعريف مبادئ مقعد السيارة.

في جسم الإنسان، يؤمن العمود الفقري الحفاظ على وضعية الرأس. ويسمح بدوران الحوض و الجذع في اتجاهين مختلفين لتعزيز توازن الرأس، حتى خلال المشي أو الجري. ولتوفير هذه الحركية ضمن مقعد السيارة، تخيلت لكزس مقعدا يتضمن وسادة مقعد و مسند ظهر مصممين لاتباع الحركات حسب وزن الراكب و القوى المختلفة الناتجة عن تحرك السيارة. وعليه، فإن مجرد الجلوس على هذا المقعد يساهم في تحديد حركات الرأس الناجمة عن تحرك السيارة و الحفاظ على ثبوت مجال الرؤية. هذه الميزة الخاصة بالمقعد تخفض من مستوى القيود الفيزيائية على الراكب مقابل المزيد من الأريحية في القيادة.

" غطاء " بنية المقعد عبارة عن شبكة مشابهة لشبكة العنكبوت ضمن أسلوب شعاعي ينطلق من منتصف مسند الظهر. الشبكة مرنة كفاية لتتناسب مع شكل الجسم بطريقة مثالية، ما يسمح بتوزيع الوزن، وتوفير المزيد من الراحة خلال الجلوس لفترات الطويلة.

يقع منتصف مسند الظهر على مستوى عظمتي الكتف، ما يؤدي لحركة دورانية للجذع حول هذه النقطة المحورية. يعزز هذا التصميم من توازن الرأس ويضمن استقرارا أقصى. المقاعد، أكثر رقة، تساهم أيضا في التخفيف من وزن السيارة.

الخيوط المستعملة لإنجاز البنية على هيئة شبكة العنكبوت ليست مصنعة من مواد أولية من مشتقات البترول ولكنها مصنعة من مادة صديقة للبيئة، ناتجة عن حرير العنكبوت الصناعي. المكون الرئيسي لهذه المادة عبارة عن بروتين ناتج عن تخمير ميكروبي. لاحقا لذلك، تسمح عملية غزل الخيوط و التحويل بصنع هذه المادة المبتكرة المتميزة بقدرات استثنائية على امتصاص الصدمات (مقاومة).

لكزس

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك