تجارب القيادة

تجربة Kia Cerato : التطور في الاستمرارية

رغبة منها في تجديد تشكيلتها، وفرت Kia كل الوسائل لبلوغ طموحاتها بعدما حققت تطورا ملحوظا في السنوات الأخيرة، و تهدف هذه الاستراتيجية إلى جعل Kia تتربع على عرش مصنعي السيارات، و يتمثل ذلك الآن في Cerato هذه السيارة المدمجة التي منحت نفسها لقب « الموديل الأنجح لـ Kia »، و قد قمنا بتجربة Cerato الموجهة إلى الجزائر في نسختها SX.

المظهر الخارجي

مهما كانت تسميتها (Cerato أو K3 أو القوية في الأسواق)، فقد صممت هذه السيارة البرلينية المدمجة لتثبت مكانتها عالميا فهي موجهة إلى 130 بلدا، و تم تصنيعها في كوريا بعدما صممها بيتر شراير كبير مصممي السيارات لدى Kia الذي أضفى عليها التجديد الشهير بـ "أنف النمر Tiger Nose".
تمتاز Cerato بكونها أطول بـ 3 سم مقارنة بسابقتها لتبلغ 4.56 متر و هي مزودة بقاعدة عجلات 2.70 متر أي أطول بـ 5سم، إضافة إلى الهيكل المعاد تصميمه هندسيا فلا مكان بعد الآن للخطوط المستقيمة الموجودة في سابقتها، أما الواجهة الأمامية فتمتاز بشبك أمامي يشبه خلية النحل محاط بالكروم و تنساب على جانبي غطاء المحرك و الجانحين أضواء السيارة التي جعلتها تمتد في الطول، كما زادت أضواء LED الممتدة من الشبك الأمامي إلى نهاية المصابيح هذا المظهر حدة و تزينت أطراف النوافذ الجانبية بالكروم و استعملت عجلات قياس 17 بوصة المتناقضة مع هذا الاعتدال الذي يسودها.

بالنسبة للواجهة الخلفية، نلاحظ التحسين نفسه الموجود على كامل الخط حيث صارت الأضواء أقل حجما و أكثر جمالا لا سيما بعد إضافة أضواء LED و الصندوق المصمم بطريقة انسيابية ما منح هذه السيارة سحرا غامضا، رغم أن البعض سيتأسفون على الشكل العدواني لدى سابقتها لكنها مرغمة على امتلاك أسلوب أكثر توافقا و انسجاما من أجل اقناع الأسواق « الصعبة المراس ».

المقصورة

عند الصعود على متن السيارة و بعد إغلاق أبوابها نلاحظ فورا تطور المقصورة حيث تتميز لوحة القيادة بشكل استثنائي يمتد من خلف عجلة القيادة إلى لوحة التحكم الوسطى، و استخدمت ألياف الكربون كديكور لتغطية أجهزة التهوية ما أضفى لمسة أنيقة إلى جانب استعمال مواد ذات جودة عالية (باستثناء تلك المستعملة لأزرار التحكم في الأضواء الوامضة و مساحات الزجاج !) كالجلد و الكروم المنتشرة في جميع أنحاء المقصورة.

و تمنح قاعدة العجلات الطويلة شعورا بالرفاهية التامة و الراحة إضافة إلى المساحة الواسعة المخصصة للأرجل ! و تبلغ سعة الصندوق الخلفي 482 لتر و هذه نقطة إيجابية بالنسبة لمن يهوى النزهات العائلية كما تحتوي كذلك على مساحات تخزين مدروسة و تجهيزات رائعة ستزود بها كل النسخ كعجلة قيادة متعددة الوظائف و معدل السرعة و راديو CD MP3 USB و غيرها، إنها سابقة في هذه الفئة من السيارات أن تزود كل النسخ بتجهيزات كهذه.

القيادة

بعد تشغيلنا للسيارة لم نسمع أي ضجة داخل المقصورة، و يعود هذا التشغيل الهادئ بشكل كبير إلى جودة تصميم الهيكل و هو أمر تبرع فيه Kia بشكل كبير، و يسمح نظام القيادة المعززة الكهربائي الجديد بالاختيار بين ثلاثة أنواع من القيادة العادي و الفخم و الرياضي بواسطة أحد أزرار التحكم في عجلة القيادة، إلا أن كمبيوتر السيارة يتطلب وقتا ليتأقلم بسبب اشتغاله المربك في أول استعمال.

أثناء قيادتنا لسيارة Cerato، بدى محرك CVVT سعة 1.6 لتر بقوة 130 حصان رائعا، ففي المدينة تصبح الغابة الحضرية أقل عدائية بكثير بفضل نعومة علبة السرعات و القيادة بنظام التحكم الفخم، و في الطريق السريع تمنح ركابها راحة كبيرة، كما يظهر نجاح نظام التعليق المستعمل نظرا إلى ديناميكية السيارة و دقتها و القيادة السليمة التي تمنحها، لكننا نتأسف على عدم وجود مساند الدعم الجانبي للمقاعد و أيضا بالنسبة للمحرك فهو لا يشعرنا بالحماسة إلا بعد بلوغ 4000 د/د ليصبح بعد ذلك استخدام مقبض ناقل الحركة ضروريا للحصول على عزم دوران مناسب ما يبين أن الأداء الرياضي ليس ما تبرع فيه هذه السيارة التي اهتمت بالقيادة التي تمثل امتدادا منطقيا للخط الخارجي و تعتبر الهدوء أولى عند قيادتها (تعكره ضوضاء أيروديناميكية عند تجاوز 130 كم/س). و تكمن المفاجأة الرائعة الأخرى في استهلاك المحرك الذي يبلغ 5.7 لتر/100 كم على الطريق السريع عند السير بـسرعة 120 كم/س، حتى القيادة في المناطق الحضرية لم تجعل استهلاك المحرك يتعدى 9 لتر/100 كم، بالتالي فإن متوسط الاستهلاك 6.5 لتر الذي أعلنت عنه Kia حقيقي.

تعتبر قيادة هذه السيارة كدعوة إلى الهدوء و الجو الداخلي كذلك بما أنه يوفر مساحة واسعة للركاب و المحرك الذي يفتقر إلى الأداء العالي لكنه لامع من حيث نعومة أدائه، كل هذه الخصائص اجتمعت لتوفر راحة متميزة.

الخاتمة

لقد ضربت Kia بقوة بواسطة سيارة Cerato هذه، على الرغم من عدم استعمالها محرك مازوت مازال بوسعها أن تسيطر على هذه الفئة من السيارات في السوق الوطنية، فهي تمنح حقا شعورا بالتجديد و العصرنة إلى جانب أدائها الرفيع، و هي غنية من حيث التجهيزات المتمثلة في مكابح ABS و وسادتين هوائيتين و رادار أمامي/خلفي و مستشعر الضوء بسعر 1.815.000 دج و تضيف نسخة SX premium نظام الثبات الالكتروني و أنظمة أخرى تساعد على القيادة و كاميرا خلفية و البلوتوث و السقف القابل للطي بسعر 2.085.000 دج و من يرغب بإضافة علبة السرعات الأوتوماتيكية عليه بإضافة 100.000 دج إلى سعرها، إنه عرض كامل جاء ليوسع تشكيلة Kia الجزائر.

الإيجابيات
-تجديد و تطور ملحوظ.
-راحة تامة على متنها.
-تجهيز كامل.
السلبيات
-محرك تنقصه الإثارة.
-غياب محرك مازوت.

أخبار أخرى

تعليقات فايسبوك